ماذا تعرف عن اليوم العالمي لغسل اليدين ؟!

WATERAID/Jordi Ruiz Cirera

اليوم العالمي لغسل اليدين هي حملة تهدف لحث ملايين الأفراد في العالم أجمع على غسل أيديهم بالصابون. وتهدف الحملة إلى رفع الوعي بأهمية غسل اليدين بالصابون باعتبارها عاملا أساسيا في الوقاية من الأمراض.

احتفل العالم باليوم العالمي لغسل اليدين للمرة الأولى في الخامس عشر من أكتوبر/ تشرين أول 2008 وهو اليوم الذي اختارته الجمعية العامة للأمم المتحدة.

أن غسل اليدين يحمي صحتنا  وهي وسيلة منخفضة التكلفة وفعالة لحماية صحة المرضى والمجتمعات المحلية، ويمكن تعزيز فوائد وممارسات غسل اليدين بالصابون للأطفال من خلال التعليم.

وعندما يمارس غسل اليدين بالصابون بانتظام في أوقات رئيسية، مثل بعد استخدام المرحاض أو قبل تناول الطعام، فإنه يمكن أن يقلل بشكل كبير من خطر الإسهال والالتهاب الرئوي، مما قد يسبب أمراضا خطيرة ذات عواقب وخيمة. كما يساعد غسل اليدين بالصابون على منع انتشار العدوى الأخرى مثل الإنفلونزا وأمراض أخرى عديدة. فغسل اليدين مع الصابون تكلفة يمكن أن يتحملها الكثير.

في كل عام يموت 1.4 مليون طفل قبل بلوغهم سن الخامسة بسبب الإسهال والالتهاب الرئوي. غسل اليدين بالصابون هو من بين الطرق الأكثر فعالية لتجنب ذلك، فهذا السلوك البسيط يمكن أن ينقذ الأرواح ويخفض الإسهال بنسبة النصف تقريبا، والتهابات الجهاز التنفسي الحادة بمقدار الربع تقريبا.

ويجب غسل اليدين في الحالات التالية:

  • بعد العطس.          
  • قبل وأثناء وبعد إعداد الطعام.
  • قبل تناول الطعام.
  • قبل وبعد رعاية شخص مريض.
  • قبل وبعد معالجة الجرح.
  • بعد استخدام المرحاض.
  • بعد تغيير الحفاضات أو تنظيف الطفل الذي استخدم المرحاض.
  • بعد أن تفرك أنفك وبعد العطس والسعال.
  • بعد لمس حيوان أو علف حيواني أو نفايات حيوانية.
  • بعد لمس القمامة.
  • كيفية غسل اليدين؟
  • ويجب غسل اليدين بهذه الكيفية:
  • غسل اليدين تحت الماء الجاري.
  • ترطيب اليدين بمياه نظيفة وجارية (دافئة أو باردة)، وإيقاف الصنبور، ثم استخدم الصابون.
  • فرك اليدين بالصابون. مع التأكد من ظهور الرغوة على ظهر اليد، بين الأصابع، وتحت الأظافر.
  • فرك اليدين لمدة 20 ثانية على الأقل.
  • شطف اليدين جيداً تحت مياه نظيفة وجارية.
  • تجفيف اليدين باستخدام منشفة نظيفة أو الهواء (باستخدام آلة التنشيف).

أنتج مستشفى النجاح الوطني الجامعي فيديو يبيّن أهمية غسل اليدين:

مصادر: مستشفى النجاح الجامعي، الجزيرة

اخلاء مسؤولية! هذا المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي جامعة النجاح الوطنية

Facebook Comments
السابق «
التالي »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *