التصنيف: أدبيات سوا

الوداع الأخير

  • بواسطة سوا
  • 8 أشهر ago
  • 0
‌دقت عقارب الوقت معلنة انقضاء رحلة دامت ما يقرب العامين ونصف العام، رحلة حملت في احشائها مشاعر لن تحملها اي رحلة مهما طالت، رحلة أعقد مما تظن واجمل مما تعتقد، كانت كفيلة باصلاح كل ما اتلفه الوقت قبلها ولكنها كانت بداية لخراب لا صلاح له.  حال الحياة يا صديق لا شيء يدوم فيها، التقينا غرباء […]

أدب الأطفال المترجم: الدور المتوقع

  • بواسطة د. سامي الكيلاني
  • 8 أشهر ago
  • 0
يتم التعامل مع الأدب المترجم كجزء من الثقافات التي يأتي منها فيتحدد الموقف منه انسجاماً مع الموقف من هذه الثقافات، وربما يزيد البعض على ذلك حساسية (بمعناها السلبي) إضافية في هذا التعامل انطلاقاً من تأثيره على هذه الفئة العمرية على شكل حرص مغلف بخوف مبالغ فيه. يمكن تحديد قطبين لهذا التعامل تندرج بينهما درجات من […]

الى امي ياسمينتي الراحلة

  • بواسطة شمس مشاقي
  • 8 أشهر ago
  • 0
لا أعلم أي شيء من شعور الروح يمكن ان يكتب هنا يا حبيبتي يا سيده الارض يا إسراء قلبي ومعراجه الى كل الامنيات يا  جرحا  ما أندمل يوما يا سرب حزن يمتد من عمقي إلى اعماق اعماقي يا فرحتي المقتلولة يا مسيحي المصلوب بسم الله ارقيك من غصة روحي بقراقك من حزن ينتابني كلما مرت […]

معجزاتنا الصغيرة

  • بواسطة سوا
  • 8 أشهر ago
  • 0
يا الله، أعلم أن زمن المعجزات قد انتهى، لكن .. يا إلهي ما زلت أحتاج ذلك الحدث العظيم الذي سيغير حياتي بأكملها، سيعيد لضلوعي المكسورة قوتها، و لقلبي شغفه المُتّقد .. يا الله، ربما أكون أنا وقلبي أصغر من أصغر شيء يمكن أن أراه بعيناي هاتين بالنسبة لحجم ما في الدنيا من قلوب، وآمال، وأحلام، […]

مجرد بعثرة

  • بواسطة سوا
  • 9 أشهر ago
  • 0
هدوء .. وصمت وخيم .. ونفس مكبوت خلف أمل دفين .. في جوف ليل بارد الأركان …… لا صوت سوى تكتات العقارب .. وقطرات غيث تطرق نافذتي وتهوي في امان …… ومنضدة تحمل اباجورة قديمة يجاورها حبات بن ترتسم وتتكور في قعر فنجان .. ورسائل فارغة .. بلا عنوان .. حملها الريح الى منفى خارج […]

دقيقة احتضار

  • بواسطة سوا
  • 9 أشهر ago
  • 1
في صميمِ الغابةِ الموحشة، راقدةٌ أنا على سريري المُبتلّ، إنَّ الساعةُ الآن الرابعة وأربعٌ وأربعون دقيقة فجراً بتوقيتهم، ولحظةُ الحبِّ بتوقيتنا نحن، يدقُ منبهي ككلِّ ليلة، أهلعُ حافيةَ القدمين أبحثُ عن بابِ قصرنا العتيق، لأتلقى صفعةً مميتة بعنوان: ذاكرتي تستوحشُ المكان، وكأنهُ ليس قصرَ تلكَ الأحلام التي وخرناها سوية، قصرنا الذي كسونا جدرانهُ زهرَ رائحتكَ، […]

سؤالٌ شخصيٌّ عنِ القدسِ

  • بواسطة دلال عبد الله
  • 9 أشهر ago
  • 0
-ماذا تعني لكِ القدسُ؟ يتوقّـفُ الزّمانُ مِن حَولي لِلحظاتٍ ، يسكُـنُ الطَّرفُ، وتَسـارعَت ‏نبضـاتُ القلبِ ..ثُمّ دبَّـت في هذا الجسدِ الضعيفِ رجـفةٌ ،ورعـشةُ ‏الحبِّ التائهِ في دائرةِ الوَلَهِ المغلقةِ ،لا يدري كيفَ الخـلاص.. كيفَ يبرِّدُ نيرانَ الشّــوقِ بلُـقيـا الحبيبِ ،وتَعانُـقِ الأنفــاس…‏ ردّدتُـها كثيرًا في ذِهني ، وكلّما ردّدتُـها ازددتُ ارتعاشًا وازدادَ ‏الدَّمعُ تغلغلًا في مُقلَتَيّ..‏ […]

الدهشة الأولى

  • بواسطة ديما الشامي
  • 9 أشهر ago
  • 0
للدهشة الأولى الاستمرار؛ أو الإنطفاء يحكمها عامل وحيد هو صدق النوايا ! فـليس عجباً أن تظل فيك بهجة بعض الذكريات والأماكن ومن سكنوا تفاصيلها كلما استحضرها الحنين فيك؛ ما دام الوفاء هو رفيقها المستمر .. ثمة أشياء تحافظ على بهجتها الأولى وإن مضى عليها زمن طويل ، كـمقتنياتنا القديمة وأحلام الطفولة ورائحة الصباح التي تأتي […]

لا تترك الورد وحيداً !

  • بواسطة أشواق عناية
  • 9 أشهر ago
  • 0
ابني حبيبي اوصيك بوردتك خيرا، اعتني بها جيدا ، لا تتركها للايام فتذبل ولا تزرعها في غير أرضها فتموت، فكن أنت تربتها الصالحة. زوجتك يا ولدي هي أمانة من الله لديك وتذكر وصية نبينا محمد صلى الله عليه وسلم حين قال: “استوصوا بالنساء خيرا”، فهي جزء من ضلعك الاعوج ومنه خرجت، فإن أردت تقويمها فليكن […]

حب تحت قرار القدر

  • بواسطة أشواق عناية
  • 9 أشهر ago
  • 0
كانت عندما تراه تتصرف بعفوية مفرطة، قد تتحول في نهاية الأمر إلى السذاجة بعض الشيء، تسيطر عليها نوبة ضحك هستيرية تلك الضحكة المصحوبة بالقهقهة مما يورد خديها لتكون كورد الاقحوان. نعم انها جميلة عندما تحب فهي تعطي دون مقابل ، تعطي ولو كانت ذابلة ! اجل هي كذلك. ما زلت اذكر لمعة عينها عندما تسمع […]
Page 2 of 10«12345 » ...Last »